سينتهي وقت الصفحة . الذهاب إلى سلة المشتريات. انتهى وقت الصفحة! تسجيل الدخول.
« العودة إلى البيانات الصحفية

مهرجان أبوظبي السينمائي يوسّع نطاق عروضه: سينما الهواء الطلق في فيرمونت ترفد عروض وسط المدينة

أعلن مهرجان أبوظبي السينمائي اليوم عن الأماكن الرئيسية التي ستشهد فعاليات دورته الخامسة المقبلة (13 - 22 تشرين الأول/ أكتوبر 2011)، حيث ستقدم كل مساء وللمرة الأولى عروض في الهواء الطلق لمختارات من الأفلام، وذلك في فيرمونت باب البحر الذي يعتبر أسرع الأمكنة تطورا في المدينة. بمحاذاة تلك العروض، سيتابع المهرجان تقديم عروضه في صالات مارينا مول، التي باتت تحمل اسماً جديداً هو "فوكس"، وفي مسرح أبوظبي، وكلاهما يقع في قلب العاصمة الإماراتية.

تم تجهيز المكان الجديد لعروض الهواء الطلق بالتعاون مع "سويس أوبن إير"، ليحتوي على شاشة بمساحة 25.6 م X 13.85 م ومسرح يتسع لأكثر من 1200 متفرج. يطل الفندق على معلَمين رائعين هما جامع الشيخ زايد الكبير وجسر الشيخ زايد، ويوفر الفندق مساحة مذهلة لاستضافة المهرجان ومكاتبه الرئيسية وللترحيب بضيوفه والإحتفال بالأمسية الإفتتاحية. خلال المهرجان، ستتخذ عروض الهواء الطلق مكانها في فيرمونت باب البحر كل مساء مع أفلام عائلية متعددة مختارة من البرنامج الرسمي للمهرجان.

لطالما كان مهرجان أبوظبي السينمائي حريصاً على تقديم برامج عروضه وفعالياته بما يتيح لجمهور أبوظبي المتنوع  التواصل معها. من هنا، يشكّل موقع فيرمونت باب البحر عند البوابة الرئيسية لمدينة أبوظبي وعلى مسافة قصيرة بالسيارة من جزيرة السعديات وجزيرة بني ياس، إضافة نوعية إلى قائمة الأمكنة التي تستضيف فعاليات المهرجان.

مرة جديدة، تحضر سينمات "فوكس"- مارينا مول ومسرح أبوظبي كمنصتي عرض رئيسيتين لبرنامج المهرجان وذلك عبر موقعهما المميز في مركز العاصمة. وفي حين تعتبر صالات العرض في سينما فوكس مارينا مول الأكثر شهرة في المدينة، مرافقة المهرجان منذ انطلاقه، انضم مسرح أبوظبي إلى أماكن عروض المهرجان العام الماضي فقط ليصبح مكان عرض آخر مفضلاً خلال المهرجان.

ويعتبر مسرح أبوظبي، المتاح لعروض المهرجان من قبل نادي تراث الإمارات، موقعاً مثالياً ليس فقط لعرض الأفلام وإنما أيضاً لسلسلة اللقاءات الحوارية التي يقيمها المهرجان والتي أتاحت الفرصة للجمهور في العام الماضي للالتقاء مباشرة  بنجوم السينما العالمية من أمثال أوما ثورمن وكلايف أوين، كما النجوم العرب من طراز  يحيى الفخراني وخالد أبو النجا ويسرا.

"تشكل أبوظبي اليوم نقطة التقاء لأهم  التطورات الثقافية في العالم، وموقعنا الجديد في فيرمونت باب البحر، بقربه من بعض المعالم السياحية الرئيسية في المدينة، يمنحنا فرصة مثالية لتعريف المشتغلين في الحقل السينمائي الذي يحضرون المهرجان  بأكثر أجزاء المدينة سرعة في النمو" قال عيسى سيف راشد المزروعي، مدير المشاريع الخاصة في هيئة أبوظبي للثقافة والتراث، مضيفاً "نحن سعداء جدا بشراكتنا مع فريق العمل في  فيرمونت باب البحر حيث تتناغم الحفاوة والمهنية العالية مع الترحيب الحار الذي نأمل بتقديمه لضيوفنا."

بدوره قال بيتر سكارلت المدير التنفيذي لمهرجان أبوظبي السينمائي "يقوم مهرجان أبوظبي السينمائي على فكرة جمع الناس معاً للاحتفال والمشاركة والاكتشاف تحت مظلة الشغف بالأفلام، وقد استطاع خلق بيئة ملهمة للجمهور والسينمائيين من جميع أنحاء العالم للإنخراط في الثقافة السينمائية. لقد سررنا للغاية في العام الماضي برؤية الناس بدءا من المنتجين المعروفين ووصولاً إلى طلاب المدارس الثانوية يشاركون في فعالياتنا. هذه الحماسة وهذا الإندفاع اللذان لمسناهما في جمهورنا مكافأة حقيقية. وفي هذا العام نتطلع إلى الترحيب بضيوفنا في الفيرمونت، موقعنا الجديد الرائع، وتعريف المزيد من الناس بالأفلام والنجوم البارزين الذين نملك امتياز العمل معهم." 

في المقابل، يجد هينينغ أ.فرايز، نائب الرئيس الإقليمي والمدير العام لفيرمونت باب البحر، أن اختيار مهرجان أبوظيي السينمائي فندق فيرمونت ليكون المقر الرئيسي لمكاتبه أمر يدفعه إلى اعتبار "إننا محظوظون بأن نحتفل بأهم صناع السينما في المنطقة مع رواد المهرجان الشغوفين"، مضيفاً "أن نكون جزءاً من المجتمع الذي يدعم الفنون والثقافة يضيف بعداً عالمياً لعلامتنا التجارية، نتوق إلى احتضانه في فنادق ومنتجعات فيرمونت." 

تتوافر التذاكر في مواقع المهرجان الثلاثة. وسيعلن عن البرنامج الكامل لمهرجان أبوظبي السينمائي 2011 في 21 أيلول/ سبتمبر 2011.

ستستمر "سويس أوبن إير" باستضافة العروض السينمائية في الهواء الطلق بعد انقضاء المهرجان وذلك في فيرمونت باب البحر بين 24 و29 تشرين الأول/ أكتوبر 2011.

عن مهرجان أبوظبي السينمائي

تأسس مهرجان أبوظبي السينمائي (مهرجان الشرق الأوسط السينمائي الدولي سابقاً) عام 2007 في أبوظبي عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة بهدف المساعدة على إيجاد ثقافة سينمائية حيوية في المنطقة. ويلتزم هذا الحدث الذي تقدمه هيئة أبوظبي للثقافة والتراث (ADACH)  في تشرين الأول/ أكتوبر من كل عام تحت رعاية كريمة من معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان، رئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للثقافة والتراث، تنسيق برامج استثنائية من شأنها أن تجذب المجتمع المحلي وتسهم في تثقيفه، كما تلهم صناع الأفلام وتسهم في نمو صناعة السينما في المنطقة.

وإذ يلتزم المهرجان إتاحة الفرصة لصناع الأفلام العرب للمشاركة بأعمالهم في المسابقات بشكل متكافئ مع مخرجين من العالم، يقدّم  إلى جمهور أبوظبي المتنوع وهواة السينما وسيلة للتواصل مع ثقافاتهم وثقافات الآخرين. ويصبّ التركيز الفعّال على الأصوات الجديدة والجريئة في السينما العربية في إطار دور أبوظبي المحوري كعاصمة ثقافية صاعدة في المنطقة، ويجعل من المهرجان المنصّة والمكان حيث يمكن العالم اكتشاف السينما العربية الجديدة ورصد نبضها.

www.abudhabifilmfestival.ae

يمكن الاتصال بالمكتب الصحفي عبر البريد 

الإلكتروني  press@adff.ae  أو الهاتف 4590 556 971+. 

 

يمكن تحميل الصور من مخدمنا FTP. 

عبر الموقع الإلكتروني: ftp.abudhabifilmfestival.ae

اسم المستخدم: adfffilm4

كلمة السر: CbF@532

تواصل مع فريق الصحافة