سينتهي وقت الصفحة . الذهاب إلى سلة المشتريات. انتهى وقت الصفحة! تسجيل الدخول.
« العودة إلى البيانات الصحفية

نمو شراكات مهرجان أبوظبي السينمائي 2012

يشهد مهرجان أبوظبي السينمائي نمواّ ملحوظاً ليصبح واحداً من أبرز الأحداث الثقافية في دولة الإمارات العربية المتحدة. هذا الأمر ساهم في زيادة عدد الرعاة التجاريين، ذلك أن العلامات التجارية أضحت تدرك جدوى ومنافع الإستثمار فيه، كونه يشكل واحداً من التواريخ الأساسية في روزنامة أحداث إمارة أبوظبي.

ويشهد برنامج المهرجان خلال هذا العام أسماء أفلام بارزة ونجوم لامعين، منهم أسطورة الشاشة المصرية سوسن بدر، ونجمي هوليود الممثلين ريتشارد غير ونايت باركر، والممثلة الإيرانية غولشفته فرحاني، ونجم بوليود الهندي ماموتي والذين سيحضرون ليلة الافتتاح.

كما سينضم إلى حضور المهرجان عدد من أفراد مجتمع صنّاع الأفلام في دولة الإمارات العربية المتحدة، إضافة إلى كبار شخصيات قطاع الأفلام من عدة دول عالمية. إن النجوم المجتمعة والضجة التي يحصل عليها المهرجان في مجتمع الإمارات سيساهمان في لفت إنتباه الوسائل الإعلامية مما إستقطب العلامات التجارية.

ويظهر هذا الإستقطاب من خلال لائحة شركاء المهرجان خلال العام 2012. ويبرز هنا شريكنا الجديد وهو شركة دولفين للطاقة كراعي أساسي للمهرجان، لينضم إلى لائحة الرعاة الآخرين والذين يتابعون شراكتهم معنا، منهم "ميك آب فور ايفر"-Make Up For Ever، و"جيجر لو كولتر"- Jaeger-LeCoultre و"مصدر". كما زادت شركات أخرى إلتزامها بدعم المهرجان مثل شركة الإمارات للسيارات، وهي الوكيل الحصري لمرسيدس بنز في أبوظبي والعين، والإتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارت العربية المتحدة.     

ويقول علي الجابري، مدير مهرجان أبوظبي للأفلام، تعليقاً على ذلك: "تعكس لائحة شركائنا هذا العام المكانة التجارية التي يتمتع بها المهرجان حالياً. فنحن نوفر منصة جذّابة لشركائنا لناحية التواصل مع المجتمع والتغطية الإعلامية التي يحظى بها. وشكل هذان العاملان مجدداً عامل جذب للعلامات التجارية ودفعها للشراكة معنا في حدثنا المميز."

ويعمل شركاء المهرجان الإعلاميون على توسيع آفاق تغطية المهرجان وشهرته، حيث ستعمل محطات تلفزيونية شريكة مثل سكاي نيوز العربية، و وأبوظبي للإعلام على وصول المهرجان إلى معظم البيوت العربية، في حين ستوصله قناة سي أن أن العالمية إلى الجمهور المنتشر في العالم. 

كما زادت نسبة تغطية الإعلام العالمي المطبوع للمهرجان، سواءً من الصحف اليومية، إلى المجلات والقنوات التلفزيونية ومواقع أخبار الإنترنت، حيث تسجّل لتغطيته أكثر من 500 إعلامي. 

ويتابع الجابري قائلاً: "اننا نعمل عن كثب مع شركائنا لدفع مشاركتهم معنا إلى أقصى الحدود. فمن الطبيعي أن يستقطب المهرجان العلامات التجارية عندما تُجمع تلك العلاقة مع حملتنا التسويقية الفعّالة وشركائنا الإعلاميين. من هنا فإننا نتطلع إلى إقامة علاقات طويلة الأمد مع الشركاء لكي نبني على نجاحاتنا في الدورة هذه لمستقبل أكثر إشراقاً لنا جميعاً."    

وسيقدم مهرجان أبوظبي السينمائي تحت إدارة للمرة الأولى. ويأتي ذلك ضمن خطة إمارة أبوظبي الإستراتيجية والهادفة إلى تماشي المهرجان مع بقية المبادرات الإعلامية والأحداث الأخرى المرتبطة، لتعزيز مكانة أبوظبي كمركز للإبداع الداعم للإنتاج السينمائي في المنطقة.

تواصل مع فريق الصحافة