سينتهي وقت الصفحة . الذهاب إلى سلة المشتريات. انتهى وقت الصفحة! تسجيل الدخول.
« العودة إلى البيانات الصحفية

مهرجان أبوظبي السينمائي يعلن عن مستفيدي المرحلة الأولى من صندوق "سند" 2013

أعلن مهرجان أبوظبي السينمائي عن حصول 16 مشروعاً، من بين المشاريع البالغ عددها 112، التي تقدمت للحصول على المنح التمويلية للمرحلة الأولى من صندوق "سند"، وذلك خلال مهرجان "كان" السينمائي. ويوفر "سند" في كل عام، دعماً بقيمة نصف مليون دولار أميركي لصانعي الأفلام العرب ضمن فئتي المشاريع في مرحلة التطوير والثانية للأعمال في مرحلة ما بعد الإنتاج. وهو جزء من مهرجان أبوظبي السينمائي، الذي يُقدم بدعم من twofour54، بالإضافة الى أهميته في عملية دعم صانعي الأفلام العرب.
وتشمل لائحة المشاريع المستفيدة من تمويل صندوق "سند" ضمن المرحلة الأولى:

مرحلة ما بعد الإنتاج - الأفلام الروائية

فيلم "بلادي الحلوة .. بلادي الحادّة" (العراق وفرنسا وألمانيا والإمارات)، من إخراج هينر سليم
فيلم "ذيب" (الأردن والإمارات وقطر)، من إخراج ناجي أبو نوار
فيلم "تحت رمال بابل" (العراق والمملكة المتحدة وهولندا والإمارات)، من إخراج محمد جبّارة الدراجي
فيلم "الحمى" (المغرب وفرنسا والإمارات)، من إخراج هشام عيوش

مرحلة ما بعد الإنتاج - الأفلام الوثائقية

فيلم "همس المدن" (العراق والإمارات)، من إخراج قاسم عبد
فيلم "قراصنة سلا" (العراق وفرنسا والإمارات)، من إخراج مريم عبدو وروزا روجرز
فيلم "جمل البرَوطة" (تونس والإمارات)، من إخراج حمزة عوني

مرحلة التطوير - الأفلام الروائية

فيلم "نوّارة" (مصر)، من إخراج هالة خليل
فيلم "لا أحد هناك" (مصر)، من إخراج أحمد مجدي
فيلم "ديل الكلب" (الأردن)، من إخراج رامي ياسين
فيلم "بيروت صولو" (لبنان)، من إخراج صباح حيدر
فيلم "المارة" (فلسطين)، من إخراج كمال الجعفري
فيلم "كاستنج" (فلسطين)، من إخراج محمد أبو ناصر وأحمد أبو ناصر
فيلم "يوم أضعت ظلّي" (سورية)، من إخراج سُودد كعدان

مرحلة التطوير - الأفلام الوثائقية

فيلم "بابا والعقيد" (ليبيا)، من إخراج خالد شامس
فيلم "البحث عن عصام عبد الله" (مصر)، من إخراج ياسر نعيم

كما أعلن مهرجان أبوظبي السينمائي عن عرض فيلم "بلادي الحلوة .. بلادي الحادّة"، من إخراج هينر سليم والمستفيد من تمويل الصندوق للتطوير في عام 2012، وتم منحه تمويلاً إضافياً لمرحلة ما بعد الإنتاج، وذلك في قسم "نظرة ما" ضمن مهرجان "كان" السينمائي لهذا العام.

ومنح "سند" تمويلاً لمرحلة ما بعد الإنتاج لفيلم "تحت رمال بابل" للمخرج محمد جبّارة الدراجي. الذي يعد الجزء الثاني من فيلم "ابن بابل" الذي لقي بدوره دعماً من مهرجان أبوظبي السينمائي في عام 2009، وحقق نجاحاً باهراً وحاز على العديد من الجوائز العالمية من مختلف المهرجانات السينمائية.

بينما حصل الفيلم الوثائقي "قراصنة سلا" من إخراج مريم عبدو وروزا روجرز، والفيلم الروائي "ذيب"، الفيلم المعاصر والمحترف من إخراج ناجي أبو نوار، على تمويل من صندوق "سند" لمرحلة ما بعد الإنتاج. واستفاد الفيلمان من الصندوق بعد أن حصولهما على منحة مرحلة التطوير في عام 2011، مما يبرز التزام "سند" على اختيار مشاريع ذات إمكانيات عالية ودعمه صنّاع الأفلام بدءاً من خطواتهم الأولى ووصولاً إلى المرحلة النهائية .

وتمكن الفيلم الروائي "الحمى" من إخراج هشام عيوش من الحصول على منحة لمرحلة ما بعد الإنتاج. ويسلط الفيلم الضوء على حياة المهاجرين العرب في ضواحي جنوب فرنسا.

وتم اختيار كلاً من فيلم "قراصنة سلا" من إخراج مريم عبدو ورزا روجرز وفيلم "همس المدن" من إخراج قاسم عبد، وفيلم "جمل البرَوطة" من إخراج حمزة عوني، لِمنح مرحلة ما بعد الإنتاج للأفلام الوثائقية. وتتميز الأفلام الوثائقية الثلاثة باختيارها مواضيع مؤثرة مع تركيزها على شخصيات مهمشة.

وقد علقت نورة الكعبي، الرئيس التنفيذي لـtwofour54، على الاعلان قائلة: "يتماشى سعي صندوق "سند" للبحث عن مشاريع جريئة واستثنائية لصنّاع أفلام ناشئين أو محترفين مع أهداف twofour54 بدعم المواهب العربية الشابة. حيث نتطلع لمشاهدة ما سيقدمه الحاصلون على المنح، لعرضها مع أفضل الأفلام العالمية كمثال للمستوى الإبداعي الراقي الموجود في منطقتنا."

بدوره أشار علي الجابري، مدير مهرجان أبوظبي السينمائي، إلى تواصل احتضان المجتمع السينمائي الدولي لمهرجان أبوظبي السينمائي وصندوق "سند"، والنظر إليهما كمنصة بارزة لاستقطاب الأفلام الأصيلة والإبداعية ذات الجودة العالية من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. قائلاً: "تتابع لجنة "سند" عملية اختيار عدد متزايد من الأعمال الممتازة والمتقدمة للاستفادة من منّحه. وتجدر الإشارة إلى أن الدعم لا يتوقف على التمويل فقط، بل يلتزم أيضاً بتقديم النصائح الإبداعية المتعلقة بمجال صناعة الأفلام لكل المستفيدين."

تأسس مهرجان أبوظبي السينمائي في عام 2007 ليصبح "منزلاً للسينما العربية"، يساهم بإبراز أبوظبي كوجهة للإبداع من خلال التركيز على السينما العربية عالية الجودة، مع توفيره الدعم والرعاية للمواهب المحلية ولصناعة الأفلام من خلال عدة مبادرات مثل صندوق "سند".

وقد تم أطلاق الصندوق في عام 2010 بهدف رفع مستوى السينما العربية، ويقدم التمويل ضمن فئتين، الأولى للأعمال في مرحلة التطوير وتصل قيمة الحد الاقصى للمنحة الواحدة إلى 20 الف دولار، بينما تبلغ قيمة المنحة الواحدة للفئة الثانية 60 ألف دولار للمشاريع في مرحلة ما بعد الإنتاج. ويمكن المشاركة في الدورة الثانية من منح صندوق "سند" ابتداءً من الأول من شهر يونيو وحتى الأول من يوليو 2013.

تواصل مع فريق الصحافة