سينتهي وقت الصفحة . الذهاب إلى سلة المشتريات. انتهى وقت الصفحة! تسجيل الدخول.
« العودة إلى البيانات الصحفية

"جن" أول فيلم رعب من إنتاج الإمارات العربية المتحدة في عرضه الدولي ولقاء مع دانيس تانوفيتش الفائز بجائزة الأوسكار

بعد ليلة الإفتتاح الناجحة، تنطلق فعاليات مهرجان أبو ظبي السينمائي بقوة في يومها الثاني، وعبر برنامج يحمل الكثير من العروض الدولية، وحضور مكثف للأسماء السينمائية المكرسة والمواهب الصاعدة والقادمة من بقاع العالم. إذ سيكون جمهور مهرجان أبو ظبي السينمائي على موعد مع عروض السجادة الحمراء في يومها الثاني، أحدها فيلم "جن"، أول فيلم رعب من إنتاج الإمارات العربية المتحدة، للمخرج الأميركي الأسطورة توبي هوبر صاحب "روح شريرة" و "مذبحة المناشير التكساسية".

طاقم وفريق عمل فيلم "بل" (يعرض في 21.00 التاسعة مساءً) للمخرجة آما أسانتي، هم الأخرون سوف يمشون على السجادة الحمراء في قصر الإمارات. وفيلم "بل" دراما تاريخية باذخة، تدور حول أبنة لقيطة مختلطة الأعرق لأدميرال في البحرية الملكية، ونشأتها في بيت عمها الأرستقراطي الأكبر.  

وعلى هامش عرض فيلم "جن" (يعرض في 18.00 السادسة مساءً)، فأنت على موعد في الساعة 17.30 الخامسة والنصف عصراً مع الممثل خالد ليث، ظهر حديثاً في فيلمي "الحرب العالمية زد" و "ريد 2"، وهو يمشي على السجادة الحمراء، وبرفقة طاقم الفيلم الرسمي المكون من الموهبة الجديدة مي الكلماوي ورزان جمال. وعلى الساعة 20.30 الثامنة والنصف مساءً، ستقود بطلة فيلم "بل" غاغيو مباثا-روو، وبصحبتها المخرجة آما أسانتي والممثل سام ريد، فريقها في السير على السجادة الحمراء.

ويشارك مهرجان أبو ظبي السينمائي المخرج البوسني دانيس تانوفيتش عبر جديده "فصل من حياة جامع خردة"، والذي حاز على جائزة الأوسكار وقبلها الجائزة الكبرى في مهرجان برلين السينمائي بداية هذا العام، ومعه المنتج شيدومير كولار الذي سيحضر العرض خصيصاً.

ومن البوسنة، أيضاً، سنكون على موعد اليوم مع عمل المخرجة ياسميلا جبانيتش "لهؤلاء الذين لا يبوحون بالحكايات "، سبق وأن فاز فيلها "غربافيتشا" بجائزة الدب الفضي في مهرجان برلين السينمائي في العام 2006. كاتبة السيناريو كيم فيركو وطاقم شخصيات الفيلم الرئيسية سيحضرون هذا العرض. 

 ويعود المخرج الكردي العراقي هشام زمان عبر فيلمه الجديد "قبل سقوط الثلج" الى مهرجان أبوظبي السينمائي. وسبق لزمان ان تنافس فيمله "باوكي" ضمن مسابقة الفيلم القصير في مهرجان أبوظبي السينمائي وفاز بجائزة اللؤلؤة السوداء في العام 2007.

ويحضر الفائز بجائزة مجلة "فرايتي"، المقدمة لمخرجي الشرق الأوسط هذا العام، الجزائري مرزاق علواش عرض شريطه "السطوح"، الفيلم العربي الوحيد الذي تمت جدولته ضمن المسابقة الدولية في مهرجان البندقية الأخير. ويحضر عرض الفيلم، أيضاً، طاقمه المؤلف من أكرام جغيم ومحمد تيكرات وسليمة عبادة.

وضمن الأسماء التي تحضر عروض هذا اليوم ، سيكون المخرج الهندي المخضرم أم. أس. ساتيا عرض رائعتة "الرياح الحارقة"، ومثله المخرج البريطاني مارك سيلفر "من هو دياني كريستال"، والباكستاني بسام طارق، صاحب "هذه الطيور تمشي"، والذي يدور حول أطفال الشوارع ضمن مسابقة "الأفلام الوثائقية". ويذكر ان فيلم "هذه الطيور تمشي" هو أول تمثيل سينمائي رسمي لباكستان في مسابقات جوائز الأوسكار من نصف قرن.

وضمن خانة سلة العروض، سيكون محبي الأفلام الوثائقية على موعد مع العرض الدولي الأول لفيلم "آتسنكي: قصة رعاة بقر القطب الشمالي"، والذي يتابع سنة كاملة من حياة رعاة البقر الفلنديين وبشكل جميل وآخاذ، وبحضور مخرجته جيسيكا أوريك.

وتنطلق اليوم عروض مسابقة أفلام الإمارات ضمن قسم الأفلام الروائية القصيرة وعبر دورتين من عروض الأفلام.

جلسة "حوارات في السينما" لمهرجان أبو ظبي السينمائي

شارك في الساعة 14.30 الثانية والنصف بعد الظهر، وأنظم الى فريق مسؤولي صناديق دعم صناع السينما العرب، والذين سيناقشون فرص التمويل ضمن جلسة "أرني المال: لقاء مع مسؤولي صناديق دعم السينما".

وعلى الساعة 16.30 الرابعة والنصف بعد الظهر أنت مدعو الى ندوة "محادثة مع دانييل شتكر"، بما توفره من فرصة الإستفادة والتعلم حول كيفية العمل مع ممثلي الفئة ألف مثل النجمة جينيفر أنيستون يقدمها مخرج فيلم الإفتتاح "حياة الجريمة".

تواصل مع فريق الصحافة