سينتهي وقت الصفحة . الذهاب إلى سلة المشتريات. انتهى وقت الصفحة! تسجيل الدخول.
Nمسابقة الأفلام الروائية

إيلينا

الذهاب إلى

إيلينا

الإسم الأصلي: Elena
مخرج: أندري  زفياكنتسوف
روسيا | الروسية
2011 | 109دقيقة | ملون
ترجمة: Arabic, English
الصيغة: دي سي بي
15+

بعد فيلمه الأول «العودة» الذي شكل دخوله القوي إلى عالم الإخراج السينمائي يعود أندريه زفياكنتسوف هذا العام بفيلم يرسّخ لغته السينمائية وفلسفته الحكائية الخاصة. ينطلق «إيلينا» من حبكة بسيطة: سيدة خمسينية من خلفية اجتماعية متواضعة، متزوجة من الرجل الثري فلاديمير الذي يعاني وعكة صحية تكاد تودي بحياته، ليتعافى بعدها ويقرر كتابة وصيته التي يذهب فيها ميراثه إلى ابنته ولا يبقى للزوجة سوى راتب شهري يعيلها إنما لا يكفي لحلّ مشكلاتها الأخرى، خصوصاً مشكلة ابنها الذي يحتاج إلى المال لكي يساعد ابنه على الالتحاق بالجامعة كوسيلة وحيدة لإنقاذه من التجنيد العسكري. إيلينا، الممرضة السابقة، تجد نفسها أمام خيار صعب: الرجل نفسه الذي رعته قبل سنوات خلال أزمته الصحية السابقة، عليها الآن أن تتخلص منه قبل أن يقدم على كتابة هذه الوصية.

يخلو فيلم زفياكنتسوف من أيّ موقف من أيّ من الشخصيات. ليس هناك من شرير وطيب، ولا مصيب ومخطئ، إنها بكل بساطة الحياة، يقدّمها الفيلم كما هي، ولكنه يحرص على أن تأتي تفاصيل الحبكة البسيطة تحت غلالة من الترقب المستمرّ، مانحة المشاهد (بمساعدة موسيقى تصويرية موحية جداً) طوال الوقت إحساساً طاغياً بأن شيئاً ما سيحدث، يتجاوز أزمة إيلينا والقرار الذي عليها اتخاذه، فتغدو اللحظات الممتدة للأحداث العادية، من قبيل ركوب الزوج سيارته وذهابه بها إلى النادي الصحي، مفعمة بهذا الإحساس بالترقب، حتى ندرك في النهاية أن الأمر لا يتعلق بالأحداث المباشرة ونتائجها، بقدر ما بالمصائر الكبرى التي لا يحتاج المخرج إلى أن يستحضرها بصورة مباشرة، بقدر ما يدعها معلقة في الأجواء، وفي أذهان المشاهدين، حتى ما بعد الانتهاء من مشاهدة الفيلم.

المخرج،  أندري  زفياكنتسوف

المخرج،  أندري  زفياكنتسوف

ولد اندريه زفياكنتسِف العام 1964 في مدينة نوفوسيبيرسك التي درس التمثيل فيها ثم انتقل بعدها مباشرة الى موسكو ليكمل دراسته في معهد جيتيس. قدم في شبابه عدة أفلام تلفزيونية كان العمل عليها بمثابة تمرين سبق إنجاز فيلمه الروائي الطويل الأول «العودة» الذي عرض في مهرجان البندقية عام 2003 وحاز جائزة «الأسد الذهب». بعد سنوات قليلة، قدم فيلمه الثاني «العقاب» تلاه «ايلينا» الذي نال جائزة «نظرة ما» في مهرجان كانّ السينمائي، وفي نفس العام، 2011، عُرض ضمن مسابقة الأفلام الروائية الطويلة في مهرجان أبوظبي. فيلمه الأخير «لفاياثان» دخل مسابقة الدورة 67 لمهرجان كانّ وخرج منها بجائزة أفضل سيناريو. عرض في مهرجان للسينما 2011.

فريق العمل والممثلين

إخراج
أندري زفيقانتفيز
شركة الإنتاج
نان ستوب برودكشن
المنتج
الكسندر روديانسكي ,سيرغي ميكوموف
منتج منفذ
الكسندر روديانسكي ,سيرغي ميكوموف
سيناريو
أوليغ نيجين، أندري روديانسكي
مونتاج
آنا ماس
تصوير
ميخائيل كيرش مان
المدير الفني
أندري بونكراوف، مكسيم كورساكوف
صوت
أندري دركاتشيف، ستاس كريشكوف
comments powered by Disqus تنزيلدليل المهرجان