سينتهي وقت الصفحة . الذهاب إلى سلة المشتريات. انتهى وقت الصفحة! تسجيل الدخول.
SPبرامج خاصة

بداية ونهاية

الذهاب إلى

بداية ونهاية

الإسم الأصلي: Bidaya wa Nihaya
مخرج: صلاح أبوسيف
مصر | العربية
1960 | 140دقيقة | أبيض وأسود
ترجمة: الإنجليزية
الصيغة: 35 ملم
جميع الأعمار

رواية «بداية ونهاية» كتبها نجيب محفوظ عام 1942، وكان لا يزال في بداياته. ولكن اي بدايات؟! إن قراءة متأنية لهذا العمل بعد ما يقرب من ثلثي قرن، تُدهشنا بقدرة محفوظ، ليس فقط على رسم الأحداث وملامح الشخصيات، بل أكثر من هذا، على التسلل الى داخل كل شخصية لتصوير جزء من الأحداث ومعانيها من داخل الشخصية، إضافة الى تلك الهندسة المدهشة في تراتبية الأحداث وعلاقتها بالشخصيات وتطور العلاقات بين هذه الأخيرة. ومن المؤكد ان صلاح أبو سيف لم يظلم الرواية كثيراً، حين خفف من جوانية شخصياتها، ونسف جزءاً اساسياً من بنيانها الهندسي. ذلك ان «بداية ونهاية» ليست من الأعمال الأدبية الثانوية التي تمكن أفلمتها بسهولة.

ولعل إدراك صلاح أبو سيف لهذا الأمر، ومعرفته ان هذا ينطبق على الغالبية العظمى من روايات محفوظ الكبرى (بما في ذلك «زقاق المدق» و«خان الخليلي» و«الثلاثية» و«الحرافيش»... الخ)، هو ما من منعه من الإمعان في أفلمة أدب محفوظ، مكتفياً بروايات لا شك أنها أقل شأناً، من ناحيتي السرد والهندسة، إضافة الى ناحية التعمق في رسم الشخصيات. ومع هذا كله، فإن «بداية ونهاية» فيلم كبير، تماماً كما حال «القاهرة 30»... وهو فيلم كبير، ليس طبعاً مقارنة بالأصل الأدبي الذي أُخذ عنه، بل بسينما أبو سيف ككل، وربما بأبرز الأفلام «الواقعية» في تاريخ السينما المصرية. وهو فيلم عاش، ولا يزال يعيش، من خلال ارتباط ذاكرة ملايين المتفرجين العرب، أولاً بحكايته، التي تكاد تكون حكاية تتكرر في كل المجتمعات العربية (وغير العربية، ومن هنا سهولة تحولها الى فيلم مكسيكي...)، حكاية الأب الموظف البسيط الذي حين يرحل عن عالمنا يترك أسرته من دون معين. وحكاية الأم الأرملة التي، بصرامتها وحزمها تريد ان تنقذ ما يمكن إنقاذه منذ أدركت ان الأب لم يترك شيئاً وأن المعاش الذي تدفعه له الحكومة لا يمكن ان يؤمّن ولو الحد الأدنى من مقومات العيش.

المخرج،  صلاح أبوسيف

المخرج،  صلاح أبوسيف

ولد صلاح أبو سيف (1915-1996) في القاهرة. يعتبر مؤسس التيار الواقعي في السينما المصري والكثير من الأحد وأربعين فيلماً التي أخرجها باتت من كلاسيكيات السينما العربية. مع «بداية ونهاية» كان أول فيلم يقتبس رواية لنجيب محفوظ. وقد امتد تعاونهما لسبعة أفلام من بينها «الوحش» (1954)، «الفتوة» (1957)، «ميت بين الأحياء» (1960)، من بطولة عمر الشريف في أوائل أدواره، «السقا مات» (1977)، «القادسية» (1981)، و«المواطن مصري» (1991).

فريق العمل والممثلين

إخراج
صلاح أبو سيف
تمثيل
فريد شوقي، عمر الشريف، أمينة رزق، سناء جميل، كمال حسين، آمال زايد، صلاح منصور
شركة الإنتاج
دينار فلم
موسيقى
فؤاد الظاهيري
المنتج
فؤاد صلاح الدين
منتج منفذ
فؤاد صلاح الدين
سيناريو
صلاح أبو سيف, صلاح عزالدين
مونتاج
اميل بحري
تصوير
كمال كريم
المدير الفني
حلمي اعزب
صوت
نيفيو اورفانيللي
comments powered by Disqus تنزيلدليل المهرجان