سينتهي وقت الصفحة . الذهاب إلى سلة المشتريات. انتهى وقت الصفحة! تسجيل الدخول.
NHمسابقة آفاق جديدة

من ألف إلى باء

الذهاب إلى

من ألف إلى باء

مخرج: علي  مصطفى
الإمارات العربية المتحدة | العربية، الإنجليزية
2014 | 108دقيقة
ترجمة: Arabic, English
الصيغة: دي سي بي
12+
على الرغم من أن المحاولات الأولى للأفلام الروائية القصيرة في الإمارات العربية المتحدة تعود إلى العقد الأخير من القرن الماضي، إلا أن تلك تلك التجارب تبلورت مع بداية القرن الجديد، وتحديداً مع تأسيس مسابقة أفلام الإمارات التي شكّلت إحدى القواعد الأساسية لنشوء ملامح سينما إماراتية، ما شجّع مجموعة صغيرة من السينمائيين الشباب على خوض تجاربهم الروائية الأولى. كان في طليعة تلك المجموعة علي مصطفى الذي جذب فيلمه «دار الحي» (2009) الأنظار ووضع مُخرجه في دائرة الترقّب، ممهّداً له طريق فيلمه الثاني وجاذباً جهات انتاجية كبيرة للاستثمار في العمل وتوفير تمويل لا يُقارن بما اعتادت عليه التجارب الشبابية الأخرى. لم يُخيّب علي مصطفى توقعات الشركات المنتجة، بنصٍ معتمدٍ على فكرته، بُني على أساسها السيناريو الذي كتيبه محمد حفظي، والذي شكل، مع بول بابوجيان، فريق المنتجين المنفذين. يحكي فيلم الطريق هذا قصة ثلاثة أصدقاء طفولة فرّقتهم السنين، يقررون استعادة علاقتهم والسفر من أبوظبي إلى بيروت، للاحتفال بذكرى صديقهم «هادي» الذي ذهب قبل خمس سنوات إلى بيروت فيفارق الحياة هناك. ولعلّ ما يسبّب لهم الغصّة أكثر من أيّ شيء آخر هو أنهم كانوا من المُفترض أن يرافقوه في تلك الزيارة، ولكنهم تراجعوا كلّ لأسبابه الخاصّة. شكّل اعتماد المخرج على ثلاثة شبّان لم تكن لهم تجارب سابقة في التمثيل، قوة دفع كبيرة للفيلم، رسّخها مصطفى باختيار عدد كبير من النجوم والمخرجين من معارفه وأصدقائه للعب أدوار ثانوية بدت كأنها تحيّة منهم لهذا الفيلم. ومن هؤلاء: النجوم علي سليمان وخالد أبو النجا وعبد المحسن نمر وسامر المصري، والمخرجين نواف الجناحي وخالد المحمود وعهد كامل وغيرهم. عناصر عديدة شكّلت أساسات هذا الفيلم، في مقدمها قرب المخرج سنّاً وهموماً من شخصياته، في مدينة متنوعة الأجناس، إضافة إلى الخيارات الصوتية من موسيقى وأغانِ، وجرعة الكوميديا الموزونة التي ستُمهّد الطريق للفيلم كي يخاطب الجمهور الواسع عن طريق العروض التجارية. انتشال التميمي

المخرج،  علي  مصطفى

المخرج،  علي  مصطفى

علي مصطفى مخرج ومُنتج، وُلد عام 1981. تخرج من مدرسة السينما في لندن عام 2003، وأنجز فيلمين قصيرين هما «تحت الشمس» (2005) و«لا تحكم على موضوع من خلال الصورة» (2013).قدّم باكورته الروائية «دار الحي» عام 2009 والذي حاز جائزة أفضل فيلم إماراتي في مهرجان دبي السينمائي، وعكس فيه صوراً من حياة مدينة دبي. اختير عام 2010 «مخرج العام الشاب» من قبل «مجلة ديجيتال ستوديو». «من ألف إلى باء» هو فيلمه الروائي الثاني.

فريق العمل والممثلين

إخراج
علي مصطفى
تمثيل
فهد البتيري، شادي الفونس، فادي الرفاعي،
شركة الإنتاج
Image Nation Abu Dhabi, twofour54, Afmfilms
مسؤول المبيعات
Ben Ross
الموزع في الشرق الأوسط
Empire
المنتج
بول بابودجيان، محمد حفظي، علي مصطفى
سيناريو
محمد حفظي
تصوير
ميشيل ديريكس
تصميم الإنتاج
بترا أبو سليمان
comments powered by Disqus تنزيلدليل المهرجان